جولولي | جورج أبيض.. فنان علّم المسرح اللغة العربية
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

الفنان المسرحي اللبناني جورج أبيض هو رائد المسرح الأول، مثّل أول أدوار حياته وهو على ظهر السفينة التي أقلّته من بلاد الشام إلى القاهرة.

جورج إلياس أبيض، المولود ببيروت في 5 مايو عام 1880، لم يسدد ثمن التذكرة نقودًا كغيره بل كان يقوم يوميًا بتقديم عروضه للجمهور، وبعدما جاء إلى مصر وعمل موظفًا بالسك الحديدية رآه الخديوي عباس حلمي الثاني عام 1904 وهو يؤدي مسرحية سياسية مترجمة بعنوان «بلد نيل» وأعجب بأدائه التمثيلي وعشقه للفنون، فأرسله إلي باريس ليلتحق هناك بمعهد الكونسرفتوار.

تعلم عميد المسرح العربي فنون التمثيل والإخراج والموسيقى من باريس، وعاد إلى مصر عام 1910 حاملًا فرقته المسرحية التي أسسها هناك، لنقل تلك الخبرات إلى بلاد الشرق، وهكذا أصبح جورج أبيض صاحب أول مسرح محترف، ليس هذا فحسب بل أسس عشر جمعيات مسرحية في مصر، ولم يهدأ حتى أسس في النهاية مسرحًا راسخًا باسمه.

وطوال 20 عامًا قدم جورج أكثر من 130 مسرحية مترجمة ومؤلفة مع زوجته الفنانة دولت أبيض، وقد استعانت به الحكومة المصرية عام 1935 في إنشاء «الفرقة القومية المصرية» حتى أحيل إلى التقاعد عام 1942، وبعدها بعام انتُخب كأول نقيب للممثلين، ثم عُيّن أستاذًا للتمثيل والإخراج بالمعهد العالي للتمثيل، وفي عام 1947 حصل على رتبة «البكاوية» من الدرجة الأولى.

بعد ذلك أصبح جورج مدير الفرقة المصرية للتمثيل والموسيقى عام 1952، لكنه استقال في يوليو عام 1953 لظروفه الصحية غير المستقرة، وبقيّ يعمل بالتدريس في معهد الفنون المسرحية إلي أن توفي في 25 مايو عام 1959.

أما السينما فكان جورج بطلًا لأول فيلم عربي غنائي ناطق هو «أنشودة الفؤاد» عام 1932، ولم يشترك بعد ذلك سوى في فيلمين فقط هما: «أرض النيل» مع زكي طليمات عام 1946، «أنا الشرق» مع توفيق الدقن عام 1958.

 



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 5 + 5

أخبار الرئيسية: