جولولي | ذكريات نادية لطفي مع أول بطولة مسرحية
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

لم يكن يرضيها النجاح في السينما فقط، فاتجهت الفنانة الشقراء نادية لطفي إلى مجال فني أصعب هو ميدان المسرح، وليس بمجرد دور ثانوي أو بطولة هزلية إنما بدور البطولة ولشخصية محورية يصعب تجسيدها لأي فنان.

وجاءت مسرحية «بمبة كشر» للمخرج حسين كمال لتقود نادية إلى حلم النجاح الذي تتمناه، وللحق لم يكن الدور بالجديد عليها؛ فقد سبق وأن قدمت شخصية «عالمة» من شارع محمد علي في «بين القصر»، ودور فتاة الليل في «السمان والخريف»، وإن كانت تلك الشخصيات تختلف عن دور الراقصة بمبة كشر.

وعن دخولها إلى المجال المسرحي قالت الفنانة المصرية: «لقد دخلت المسرح لأتعلم، لابد وأن أتعلم التمثيل على أصوله، وأين تعلمه إذا لم أدخل هذه التجربة بحرارتها على المسرح، أنني حتى الآن تعلمت على الشاشة من تجاربي، لم أدرس التمثيل كعلم له أصول، وإنما اجتهدت وأعتقد أنني لم أصل إلى سره، إنني يجب أن أتعلم كيف أنطق بداية الجملة ونهايتها، وأن أتعلم قواعد التمثيل في هذا المعهد وأعني به خشبة المسرح ومواجهة الجمهور».

أما عن شخصية بمبة كشر نفسها، فقد ذكرت نادية لطفي أن بمبة تتحرك معها ليس في المسرح فقط، بل في البيت أيضًا صورتها، حركتها، صوتها وهي تتكلم، مواقفها في حياتها لا تفارق خيالها تتركز في عينيها «لهذا أكتشف كل يوم شيئًا جديدًا أضيفه إلى أدائي لدور، والتمثيل في المسرح يساعدني على هذا».



عدد التعليقات (1)

طارق السويسى

2013-09-08 00:06:11

نجوم السينما كانوا يحاولون دائما أن يتجهوا للعمل فى المسرح ....لشعورهم ان المسرح هو المكان الذى يظهر امكانيات الممثل الحقيقية و من خلاله يتلقى رد فعل مباشر من الجمهور ....ولكن للمسرح رهبه لان مواجهة الجمهور ليست سهله و لابد ان يكون العمل قويا حتى ينال اعجاب الجمهور حيث ان فشل الممثل على المسرح يعنى ان موهبته ليست قوية و ينقصها الكثير و من النجوم الذين خاضوا تجربة المسرح  نبيله عبيد و صلاح ذو الفقار فى مسرحية روبابكيا و ناديه لطفى فى بمبه كشر و شاديه فى ريا و سكينة و تحية كاريوكا كان لها مسرحيات عديده مع اسماعيل ياسين و فايز حلاوة منها روبابكيا والبغل فى الابريق و شفيقة القبطية و عماد حمدى فى خان الخليلى و يوسف شعبان و ميرفت امين فى مطار الحب و بالطبع فؤاد المهندس و شويكار مثل سيدتى الجميله و انا و هو وهى و انا فين وانتى فين و حواء الساعه 12 و هناك نيللى مع ايمان البحر درويش فى انقلاب و عادل امام له مسرحيات قليله و لكنها ناجحة مثل مدرسه المشاغبين مع احمد زكى و سعيد صالح و يونس شلبى و شاهد ماشافش حاجه مع ناهد جبر و الواد سيد الشغال مع مشيرة اسماعيل  و معالى زايد لها مسرحيه سكر زياده و شريهان فى شارع محمد على مع فريد شوقى وعلشان خاطر عيونك مع فؤاد المهندس ....و ايضا  ليلى علوى و فاروق الفيشاوى فى البرنسيسة ....و لبنى عبد العزيز فى مسرحيه سكر هانم مع عمر الحريرى .......و اذا اردتم معرفه كيف ان الوقوف على خشبه المسرح ليس سهلا شاهدوا فؤاد المهندس و كيف احرج مفيد فوزى  حرجا شديدا لان مفيد اراد ان يقوم بعمل لقاء معه  قبل ان يخرج فؤاد على المسرح بدقائق معدوده ....اكتبوا فى جوجل مفيد فوزى ينرفز فؤاد المهندس.. و شاهدوا بنفسكم ..... و تحياتى لكم .

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 2 + 2

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: