جولولي | بلال فضل: الطريق إلى صناعة الفراعنة مفروش دائما بالأغاني الوطنية
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

انتقد الكاتب الصحفي المصري بلال فضل الأغاني الوطنية التي نفذت مؤخرا، وضرب مثلا على ذلك بأغنية «قد الدنيا»، مشيرا إلى أن كثير من الأغاني الوطنية تصنع على مقاس صاحب السلطة.

بلال قال: «مع احترامي للمشاعر الوطنية التي يمتلكها الفريق السيسي، ومع أنه لم يشرح بمزيد من التفصيل تصوراته لتنفيذ عبارة «مصر أم الدنيا وهتبقى قد الدنيا» واحتفى الكثيرون بها رغم بساطتها المفرطة، لكن ولأن آفة حارتنا الأفورة، أصر البعض على النفخ فيها وتحويلها إلى أغنية وطنية كاملة أذيعت خلال احتفال أكتوبر الأخير».

وأضاف: «مع أن هؤلاء لو تأملوا في تاريخ «أم الدنيا» لوجدوا أنها لا تمتلك ذكريات سعيدة مع الأغاني الوطنية التي تًصنع على مقاس صاحب السلطة، حتى وإن أخلص من يصنعوها النوايا، ولو راجع هؤلاء تجارب الأمس لقالت لهم أن الطريق إلى صناعة الفراعنة مفروش دائما بالأغاني الوطنية والنوايا الحسنة».

وتابع – في مقاله بجريدة «الشروق»- إن ما سيجعل مصر بلدا «قد» بلاد الدنيا المتقدمة أشياء كثيرة ليس من بينها الأوبريتات والأغاني الوطنية والشعارات التي وصفها بالمعسولة، مشيرا إلى أن لدينا منها مخزون متراكم «قد الدنيا» كان من ضمن أسباب أن نصبح «قد ما أنت شايف وعايش».



عدد التعليقات (3)

الشربينى الاقصرى

2014-02-05 16:15:37

لايوجد رئيس مصرى بل وعربى بل وربما على مستوى العالم اجمع غنى له الفنانون اغني وطني ثورية مرسومة باسمه ومنصموعة من أجله مثلما كان جمال عبد الناصر اليطل الاسطرى فى مصر والذى قاد مصر الى 5يونيه من علم 1967م.
عجبى

الشربينى الاقصرى

2014-02-05 21:10:17

تصويب الاخطاء الاملائية :
لا يوجد رئيس مصرى..
بل عربى ...
بل وربما على مستوى العالم اجمع...
قد غنى له جميع اهل الفن ...
جميع الاغانى الوطنية والثورية ..
.مرسومة باسمه ..
ومصنوعة من أجله ..
انه الزعيم الاوحد (جمال عبد الناصر)...
البطل الاسطورى...
الذى قاد مصر والعروبة الى هزيمة يونية (حزيران )عام 1967م
أما آن لنا الآوان ان نترك عبادة الاشخاص .
الشربينى الاقصرى .

الشربينى الاقصرى

2014-02-05 21:24:58

الى أولئك الذين مازالوا يقدسون البشر :
لا يوجد رئيس مصرى...
بل وعربى ...
بل وربما على مستوى العالم أجمع...
قد غنى له جميع أهل الفن والطرب...
جميع الأغانى الوطنية والثورية والحماسية..
وكانت مرسومة بأسمه ...
ومصنوعة من أجله ولشخصه...
انه الزعيم والقائد الأوحد (جمال عبد الناصر)...
البطل الاسطورى...
الذى قاد مصر والعروبة الى هزيمة يونية (حزيران )عام 1967م والتى مازالت مصر تدفع ثمنها غاليا للآن.
أما آن لنا الآوان أن نترك عبادة البشر...وتقديس الأفراد ...
أم أنه مكتوب فى (سفرالتكوين )على مصر أن تخلق الفرعون الذى سرعان مايقول لشعبها  :(أنا ربكم الاعلى )؟.
الشربينى الاقصرى.

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 5 + 6

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: