جولولي | جينارو جاتوزو ولقب الهدير بين الابتسامة والغضب.. شاهد
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

يتميز جينارو جاتوزو لاعب منتخب إيطليا ونادي سيون المعتزل، باللعب القوي والجري المستمر طوال فترات المباراة، ومن هذا المنطلق أطلق عليه لقب رينغو وتعني بالإيطالية “الهدير”، اتسمت رحلة جاتوزو الكروية باللحظات السعيدة القليلة، حتى أن لحظات الغضب والعنف اصبحت مشهورة عنه في الملاعب.

اتسم جاتوزو وهو في عمر 19 عام بروحه “القتالية العالية، وعدم يأسه في اللعب”، فحاز على اعجاب جماهير نادي رينجرز الاسكتلندي مع والتر سميث مدير النادي، وبعد قدوم المدرب ديك أدفوكات لتدريب رينجرز، لم يجد جاتـّوزو مكانا له في الفريق غير دكة البدلاء التي لم يكن يبرحها، ففضل العودة إلى إيطاليا.

سمات الغضب تبدو واضحة على وجه جاتوزو ، فقد “فقد” نجم وسط الميلان السيطرة على أعصابه واعتدى على المدرب المُساعد في توتنهام “جو جوردان”، ثم اعتذر بعد المباراة مباشرة وتحمل مسؤولية ما حدث بقوله :”لقد فقدت السيطرة وقمت بشيء ما كان يجب القيام به وأتحمل مسؤولية ما حدث، جوردان قام باستفزازي ولكن هذا لا يُبرر رد فعلي تجاهه وأكرر أني أخطأت فيما فعلت لأني كنت عصبيًا للغاية، المشكلة لا تتعلق بالمباراة وأكرر أني أخطأت وقمت بعمل سيء للغاية، ما كان يجب أن أتشاجر مع رجل أكبر مني سنًا”.

غضب جاتوزو يتجدد مع الصحفيين بعد مباراة الميلان و سيون موجها لهم رسالة قائلا:” على الأقل توقفوا عن القول أن هنالك معركة بيني و بين اليجري ..!!”.

جاتوزو عبر عن عضبه باعلانه الانتحار في حال ثبوت تورطه في قضية تعمد التلاعب بالنتائج بالمباريات خلال موسم 2010/2011، بعد مداهمة الشرطة الايطالية لمنزله والقبض عليه، وصدق غضب جاتوزو الذي أكد انه لم يراهن أبدا في حياته، وبراءته من تعمد التلاعب حينما أكد المحقق في فضيحة التلاعب في نتائج مباريات بكرة القدم الإيطالية إن اللاعب المعتزل جينارو جاتوزو كان دوره هامشيا في العملية، أراه شخصا مهذبا للغاية أنا الآخر.

“جاتوزو واحد من مئات المتهمين في التحقيقات. لقد آلمني كثيرا أن أسمع وأرى بعض الأمور. تورطه على الهامش إلى حد كبير ، ثانوي تقريبا”، بهذة العبارة اختتم المحقق كلامه عن جاتوزو ليرفع عنه التهمة والرغبة في الانتحار.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 8 + 3

أخبار الرئيسية: