جولولي | قميص واحد جمع محمد أبو تريكة ومحمد صلاح .. شاهد
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - فوزية الباز

مفارقة غريبة يعيشها نجمي منتخب مصر محمد أبو تريكة مهاجم النادي الأهلي المعتزل، ومحمد صلاح مهاجم نادي بازل السويسري مع القميص رقم «22».

ففي الوقت الذي قرر فيه نجم الأهلي الاعتزال المبكر في ديسمبر 2013 عن سن 35 عاما فقط، وخلع قميصه المفضل، برغم محاولات الكثيرين داخليا ودوليا إثناؤه عن قرار الاعتزال، خاصة انه لازال يستطيع العطاء داخل المستديرة لمدة لا تقل عن 4 سنوات.

يستأنف في نفس التوقيت مهاجم بازل السويسري موسمه الثاني تحت مظلة نادي بازل السويسري منذ توقيعه للنادي في 15 يونيو 2012 معارا من النادي الأهلي مرتديا نفس القميص الذي يحمل رقم «22» الذي يخص أبو تريكة.

شهد القميص رقم «22» العديد من الانجازات في مسيرة أبو تريكة المعتزل في نهاية 2013 ، منذ بداية رحلته مع الأهلي موسم 2003 قادما من نادي الترسانة ليسجل به أفضل أهدافه ويحصد أفضل ألقابه مصريا وعربيا وأفريقيا ودوليا.

اختتم أبو تريكة حياته بالقميص رقم «22» ل يحصد 14 لقب فردي، منها نجم نجوم العالم بمنتخب العالم، ولقاب أفضل لاعب أفريقي محلي لعام 2012 ، ويصنف في المركز 34 عالميا كأفضل لاعب كرة قدم عالمي طبقا لاستطلاعات الرأي العالمية لمجلة وورلد سوكر العالمية، ويأتي ترتيب محمد صلاح رقم 97 في نفس الاستطلاع.

ارتداء محمد صلاح لقميص أبو تريكة في بازل جاء تقديرا لأبو تريكة ، حيث أكد صلاح أن أبو تريكة لم يغضب منه لرغبته في اللعب بهذا القميص بالذات سواء أثناء لعبه في قطر أو أثناء المباراة الودية التي شارك فيها صلاح في السودان.

صلاح يواصل نجاحه وتألقه في بازل السويسري بالقميص رقم «22» مؤكدا أنه محظوظ لارتدائه هذا القميص، برغم حزنه الشديد لاعتزال محمد ابو تريكة مشيرا إلى انه من أفضل لاعبي كرة القدم المعاصرين.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 5 + 6

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: