جولولي | باسم يوسف: التسريبات التليفونية هبلة.. وعبد الرحيم علي لابد أن يعاقب
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

شن الإعلامي المصري باسم يوسف هجوما حادا على الإعلامي عبد الرحيم علي، ووصفه بأنه «المذيع الامنجى برتبة طبال»، مشيرا إلى أنه لابد أن يعاقب لإذاعته التسريبات لمكالمات النشطاء السياسيين، هو والضابط الذي قام بالتسريب، والجهاز الذي يقوم بالتسجيل.

باسم قال: «لم يهتم المشاهدون والمستمعون بأن ما فى المكالمات لا يثبت أنهم خونة أو عملاء. بل ركز الناس على «الفضيحة» مع أنه ليست هناك فضيحة.. المفجع فى الأمر أن الناس قد تركت القضية الأساسية إنه لا يصح ولا يجوز التسجيل لأحد، وانشغلوا بمين شتم ومين قبح. لذلك فبدلا من أن نناقش الدستور وحرية الرأى والممارسات القمعية والفشل الامنى، «خدلك البونبوناية دى اتسلى فيها شوية».. مرة تسريبات ومرة عروسة ومرة مؤامرات إنت مش فاهمها لكن مصدقها. ولما تفوق، ماتقلقش عندنا من ده تانى كتير».

وأضاف: «هل رأيت كمية عصافير مثل هذه تضرب بحجر واحد؟.. أولا أنت مستنزف فى مناقشة تفاهات غير أخلاقية، وفى المستقبل سيصبح التجسس والتنصت على حياتنا اليومية شيئا عاديا ومقبولا.. ثانيا أنت لا تعرف إذا كان يتم التسجيل لك أم لا، ولكنك حذر فى كلامك لأن الاحتياط واجب. وربما تشك الآن أن مكالماتك مسجلة.. ثالثا أنت مازلت تتحسس إذا كانت هناك ديمقراطية حقيقية أم لا ولكنك ترى ما تفعله أجهزة النيابة بسبب دمية «فتجيب ورا لأن الطيب أحسن». فاليوم نضرب العروسة عشان بكره يخاف السايب».

واختتم مقاله –بجريدة «الشروق»- بقوله: «قبل أن تنتفض وتصرخ وتعمل فيها الفاهم الواعى المنتقد للدولة العبيطة، وتقول: «معقول الدولة تنشغل بعروسة وتسريبات تليفونية هبلة».. لا يا سيدى، الدولة مش عبيطة زى ما انت فاكر.. الرسالة وصلت وإنت مش واخد بالك.. أتمنى لكم مشاهدة طيبة ونميمة ممتعة».



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 3 + 6

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: