جولولي | ياسر برهامي يكشف الحكم في الفرح بضرب أمريكا لـ«داعش»
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

قال الداعية الإسلامي الدكتور ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية، إن المسلم دائمًا يكره سفك دماء المسلمين، وانتهاك حرماتهم بغير حق، والمسلم هو الذي ينطق الشهادتين ولم تثبت عليه ردة ولو كان مبتدعًا ضالاً.

برهامى أضاف في فتوى له عبر موقع «أنا السلفي» ردا على سؤال: ما حكم الشرع في الفرح بضرب أمريكا لـ«داعش» في العراق وقتل أفرادها وأتباعها؟: «إنه لا يجوز أن يتمنى مسلم تسلط كافر على مسلم وسفك دمه أو يفرح بذلك، ولكنه أيضًا يرجو أن يكف المبتدع عن بدعته، وأن يمتنع مِن تكفيره للمسلمين وسفكه لدمائهم، ولن يكون أهل البدع كالرافضة، والخوارج هم الطائفة المنصورة، لأنهم ليسوا على الحق حتى لو غلبوا غيرهم، إذ ليس الانتصار المادي دليلاً على أن صاحبه على الحق».

وتابع: «لا يجوز للمسلم الحق أن يتعاطف مع مَن يسفك الدماء، ويغصب الأموال، وينتهك الحرمات بغير حق، كما لا يفرح كذلك بتسلط الكفار عليهم، ولكنه يفرح بأن تُعصَم دماء المسلمين وأعراضهم وأموالهم».



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 2 + 9

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: