جولولي | شاهد الصورة التي جلبت الاتهامات لمسعود أوزيل
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

حاول النجم الألماني مسعود أوزيل، لاعب فريق أرسنال الإنجليزي، إزالة أي سوء فهم جراء صورة انتشرت له من قبل على نطاق واسع.

مسعود أوزيل، لاعب أرسنال، ومواطنه الألماني إلكاي جوندوجان، لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي، وهما من أصول تركية، قالا في تصريحات نقلتها صحيفة “The Times” البريطانية، إنَّهما يرغبان في إزالة أي سوء فهم بعد تعرضهما للانتقاد على خلفية ما يبدو أنه إظهار لدعمهما للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

أوزيل وجوندوجان، التقطا صورة مع الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير لتبديد الادعاءات حول انقسام ولاءاتهما، وقبل أسبوع في العاصمة البريطانية لندن، أهدى اللاعبان أردوغان قميصين مُوقعين، وحمل قميص جوندوجان رسالة: “مع فائق الاحترام لرئيسي”.. إلا أن حزب “البديل من أجل ألمانيا” القومي، شكك في التزام جوندوجان في ذلك، فغرَّدت بياتريكس فون شتورش، وهي نائبة عن الحزب في البرلمان قائلة: “لماذا يلعب جوندوجان لصالح المنتخب الوطني الألماني إن كان يعترف بأردوغان رئيساً له؟.

الرئيس الألماني شتاينماير سعى لوضع حدٍ للجدل، وكتب عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، إلى جانب صورة له مع اللاعبين في برلين: عبَّر إلكاي جوندوجان ومسعود أوزيل عن رغبتهما في زيارتي.. وكان من المهم لكلٍ منهما إزالة أي سوء فهم حدث.. إنَّ اللاعبين أكدا ولائهما لألمانيا أثناء اللقاء، وقال أوزيل ترعرتُ هنا، وأنا مؤمنٌ ببلادي، وأضاف جوندوجان ألمانيا الآن بوضوح هي بلادي وفريقي.

ووُلِد كلا اللاعبين في مدينة غلزنكيرشن غربي ألمانيا، ويُعدَّان جزءاً من التشكيلة الأولية المؤلفة من 27 لاعباً للمنتخب الألماني الذي يستعد للدفاع عن لقبه في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 2 + 3

أخبار الرئيسية: