جولولي | والدة حلا الترك تعنف منتقدي خلعها للحجاب: لم أكن محجبة.. فيديو
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

لم تمرر منى السابر والدة الفنانة الكويتية حلا الترك، الهجوم الذي تتعرض له منذ خلعها الحجاب مرور الكرام، وقررت الرد على منتقديها برسالة حادة.

منى فاجأت الجميع مؤكدة أنها لم تكن محجبة من الأساس، بل كانت «محتشمة»، حيث قالت: «ارتدائي للعباءة والحجاب ليس معناه أني محجبة، أنا لما حطيت الحجاب كان من مزاجي، لم أخبر حدا بهذا الشئ، هذا أمر شخصي أقرره، مع احترامي لرأي كل واحد، أنا ما كنت متحجبة، هذا شئ بيخصني أنا، أنا حرة، ليس بمقدورك اجبار شخص على شئ لا يريده، في أي كوكب أحنا؟».

يُذكر أن تخلي منى عن حجابها جاء بالتزامن مع خسارتها لحضانة أطفالها الثلاثة «حلا ومحمد، وعبدالله» لصالح والدهم، المنتج الفني البحريني محمد الترك، زوج النجمة المغربية دنيا بطمة.

السابر كانت قد حصلت على حكم بضم أطفالها الثلاثة لحضانتها منذ حوالي عامين، إلا أن طليقها تقدم بطعن على الحكم أمام المحكمة الصغرى الشرعية الأولى، وقال في دعوته القضائية،  إن ابنته حلا تجاوزت سن الحضانة، والولد الثاني محمد يقاربها في السن، وأن طليقته مهملة وغير صالحة وأمينة على حضانة الأولاد، مطالباً المحكمة بإسقاط حضانة حلا عن والدتها وقبول تخييرها وضم حضانتها له، كما طالب بإسقاط حضانة الولدين محمد وعبدالله عن والدتهما لعدم أمانتها وصلاحيتها في حضانتهما وضمهما إليه.

الترك طالب أيضاً باسقاط جميع مقررات النفقة وبدل السكن وأجرة الحضانة المتفق عليها لصالح الأولاد لسقوط حق مطلقته في الحضانة، فضلاً عن أن حلا لديها أعمالها الخاصة وتستطيع الإنفاق على نفسها من أموالها الخاصة، كما طالب أيضاً بإلزام مطلقته تسليمه كافة الأوراق الثبوتية للأبناء، وبالرسوم والمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 9 + 6

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: