جولولي | للعام الثامن.. أسرة عارضة الأزياء المغربية إيمان فاضل ترفض استلام جثمانها.. صور
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

لا تزال عائلة عارضة الأزياء المغربية إيمان فاضل، التي شهدت أمام القضاء الإيطالي ضد رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني، ترفض تسلم جثة ابنتها بعد وفاتها الغامضة، وذلك للشهر الثامن على التوالي.

ووفقا لوسائل إعلام محلية فإن العائلة تتهم بعض الجهات بتسميمها، وترفض تشريح الطب الإيطالي، مقترحة عرض جثتها على الطب في إنجلترا؛ للتأكد من سبب وفاتها.

ووفقا لما أفادت به صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية ، قال شقيق زوجها ويدعى كوزيمو باسكوالون: إن ما حدث لها مروع، يشبه إلى حد بعيد ما وقع للجاسوس الروسي المنشق ألكسندر ليتفينينكو بعد تسممه في لندن في عام 2006 ، جسدها كانت تعلوه رضوض أرجوانية وكانت عيناها وأظافرها صفراء، بصراحة، لم أستطع تصديق أنها الشخص نفسه.

وفي عام 2012 فإن بيرلسكوني اتهم بإقامة حفلات جنس جماعي، وأنه مارس الجنس مع قاصر، وكشف الإعلام الإيطالي أن برلسكوني اتصل بالشرطة لإطلاق سراح فتاة قاصر تدعى كريمة المحروقي، ومشهورة بلقب «روبي».

وكانت كريمة المراهقة ذات 17 عاما محتجزة لدى الشرطة بتهمة السرقة، وهي التي أشارت إليها عارضة الأزياء المغربية لاحقا في شهادتها أمام القضاء الإيطالي، وبعد هذه الفضيحة، التي ُسميت آنذاك «روبي جيت»، حكم القضاء بإدانة بيرلسكوني، واتهمه بـ«دفع أجر للفتاة القاصر مقابل ممارسة الجنس وإساءة استخدام السلطة».

 في 2014 صدر حكم جديد نقض الحكم السابق بداعي أن بيرلسكوني لم يكن يعرف سن كريمة المحروقي.

يشار إلى أن إيمان فاضل، البالغة من العمر 33 سنة، والتي عاشت حياتها في ميلانو، سنة 2012، سطع اسمها حينما أدلت بشهادتها في محاكمة بيرلسكوني، في قضية ابتزاز جنسي لقاصرات، بطلتها المغربية كريمة المحروق، الشهيرة باسم «روبي»، التي اتهمت رئيس الوزراء السابق باستغلالها مقابل مبالغ مالية، وإقامة علاقة جنسية معها، حينما كانت تبلغ 17 سنة.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 7 + 6

أخبار الرئيسية: