القاهرة - سارة إبراهيم

التقت الإعلامية المصرية دعاء فاروق بالفنانة إسعاد يونس، خلال حضورهما حفل تويع جوائز “وشوشة”.

دعاء نشرت مجموعة صور جمعتها مع إسعاد يونس، على حسابها الخاص على موقع “انستجرام”، وعلقت عليها بقولها: “طيب الست القمر دى قصتي معاها قصة.. انا قبل ماتحجب كنت قاصة شعري زيها كده اسود كارية وعيني سودا وواسعة زيها كده.. وعمري ما كنت رفيعة كنت موظوظة زيها كده.. ويقال إن دمي خفيف بس اكيد مش في خفة دمها بس هي التوليفة كانت كده . فأول ما اشتغلت مذيعة بقت الناس تقوللي انتي فيكي كتير من إسعاد يونس... وشوية من اصحابي كانوا شايفينني شبهها جدا وبقوا يدلعوني يقولولي يا زغلول”.

وأضافت: رحت سلمت عليها و الحقيقة رحبت بيا بشكل أسعدني وهو مش غريب عليها طبعا إنها تسعدني لانها واخدة السعادة حصري..  بس الحاجة اللي زودت سعادتي سعادة انها متابعة فيديوهاتي أول ما شافت محمد ابني قالت له تعالي انت مطلع عين امك وانا بتفرج عليها بتقول فيك بلاوي.. اتعدل احسن لك مع امك عشان هجيلك.. واتصورت معاه وهي ماسكة ايده وبتقوله هعرف لو تعبتها والله لاوريك”.

وتابعت: “طبعا محمد ابني علي طول بيتخانق معايا اني بشرد له في التلفزيون بس انا كماما مش بقدر أصر في قلبي واسكت ودايما بقوله اتعدل وانا مشردلكش.. امبارح قاللي اول مرة اتبسط انك بتشرديلي كده عشان خليتي صاحبة السعادة تعرفني”.

وأكمات: “طبعا بنتي واختي لما عرفوا جم جري عشان يتصوروا معاها وكنا بنكلم قرايبنا في طنطا ييجوا يتصوروا هم كمان.. لغاية اما الناس اتلمت عليها وبدأ البودى جاردات يبعدوا الناس عنها عشان متضايقش ولقيتها بتحميني بإديها وبتقولهم لا دعاء ميتقالهاش تمشي وظهرت في الصورة وهي بتمد ايديها تبعدهم عني.. انا بحبك يا صاحبة السعادة ربنا يخليكي لينا وتفضلي مصدر سعادة لكل الناس دايما”.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 2 + 4

الأخبار المتعلقة:

أخبار الرئيسية:



خريطة الموقع

• من نحن
• اتصل بنا
• أعلن معنا



حقوق النشر محفوظة لشركة أرابيا أنفورم@