جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

نوارة نجم للأقباط: إحنا آسفين

الجمعة 10 أكتوبر 2014 | 12:46 مساءً
القاهرة- سارة إبراهيم
38
نوارة نجم للأقباط: إحنا آسفين

مع حلول الذكرى الثالثة لأحداث ماسبيرو، والتي وقعت في مثل هذا اليوم، 9 أكتوبر عام 2011، وجهت الكاتبة الصحفية والناشطة السياسية نوارة نجم اعتذارا لكل المسيحيين ضحايا هذه الأحداث.

نوارة كتبت –على حسابها الخاص على موقع «الفيس بوك»-: «يا مينا، يا مايكل، يا بيتر، يا كلهم، إحنا آسفين... اتعكت واتلغوصت منا، بس والله العظيم ما كنا نقصد، وانتوا عارفين».

وأضافت إنها لن تستطيع أن تنسى المرارة التي شعرت بها في ذلك اليوم، حيث قالت: «مشرحة المستشفى القبطي كانت اول مشرحة اخشها... وما كانتش الأخيرة... لما تحولت زومبي من كتر الجثث حسبي الله.. أنا مش حانسى المرار ده أبدا... مش حاقدر».

يذكر أن أحداث ماسبيرو قد وقعت بعد قيام عدد من الأقباط بتظاهرة انطلقت من شبرا باتجاه مبنى ماسبيرو، ضمن فعاليات يوم الغضب القبطي، وذلك ردًا على قيام سكان من قرية المريناب بمحافظة أسوان بهدم كنيسة قالوا أنها غير مرخصة، وأصدر محافظ أسوان تصريحات اعتبروها مسيئة للأقباط، إلا أن الأمر تحول إلى مواجهات بين المتظاهرين وقوات من الشرطة العسكرية والأمن المركزي، وأسفرت عن مقتل بين 24 إلى 35 شخصًا أغلبهم من الأقباط.