جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

محسن سرحان مع زوجته التي تصغره بـ19 عامًا في صور نادرة

الاحد 08 فبراير 2015 | 12:49 مساءً
القاهرة - Gololy
1099
محسن سرحان مع زوجته التي تصغره بـ19 عامًا في صور نادرة

تزوج الفنان الراحل محسن سرحان، أربع مرات، والزوجة الأخيرة كانت السيدة هناء  داوود، كان له معها حكاية طريفة روتها بنفسها في حوار قديم لها، حيث تعرفت عليه منذ كانت طالبة في الإعدادية، وكان هو لها بمثابة فتي الأحلام الذي تحلم به كل فتاة.

ورغم أنها لم تشاهده إلا أنها أحبته بشدة، وكانت تجمع كل صوره التي تنشر في الصحف والمجلات، وتحضر كل أفلامه في السينما، خاصة العروض الأولى لها على أمل أن تراه في أحدها ولو لمرة، ولكنها لم توفق في ذلك.

[caption id="" align="aligncenter" width="600"] محسن سرحان مع محمود المليجي[/caption]

ورغم ذلك كنت تقول لصديقاتها إن محسن سرحان خطيبها، وكان هذا مجرد لعب عيال ولم تكن تعلم أنه في يوم من الأيام سيتحقق هذا الحلم ويصبح حقيقة واقعية، وفي أحد الأيام بعد زيارتها لاحدى صديقاتها والتي كانت تقيم في حي شبرا وهي من أصل ايطالي، وعند خروجها من شقتها رأتها جارتها وسألتها عنها، خاصة أنها كنت تتمتع بقدر كبير من الجمال، فأمها لبنانية ووالدها مصري، لذلك جذبت انتباه الجارة، فقالت لها إنها صديقتها، ومزحت معها باعلان اعجابها وحبها لمحسن سرحان، فقالت لها هذه الجارة: ممكن أعرفك به، فردت عليها: يا ريت وفرحت هناء جداً بذلك، واتفقا على الذهاب الى منزله لتراه.

وفي اليوم المحدد للزيارة ارتدت أجمل ثيابها، وقالت لوالدتها إنها ذاهبة لزيارة احدى صديقاتها، ولم تكن تعلم أنه يقيم في شبرا أيضًا، وعندما دخلت منزله هي وصديقتها وزوجها، وجدت أولاده إبراهيم وآمال من زوجته الأولى وكانت من خارج الوسط الفني، وابنه محمود من زوجته الثانية التي لم يستمر زواجه بها كثيرًا، وتناولوا الغداء وهو عبارة عن أنواع مختلفة من الأسماك، لأنه كان يعشق الأسماك، خاصة البوري المشوي، وبعدها اتفقوا على الذهاب معاً لحضور افتتاح فيلمه الجديد «غضب الوالدين»، في سينما «الكورسال»، من اخراج حسن الامام، وقدمها محسن لزملائه على أنها خطيبته، وبعدها ذهبوا الى أستديو مصر، حيث كان يصور فيلم.. «كدت أهدم بيتي» مع النجمة فاتن حمامة.

[caption id="" align="aligncenter" width="600"] محسن سرحان مع زوجته الأخيرة[/caption]

وبعد شهر واحد من هذه العلاقة تقدم لخطبتها، لكن أسرتها رفضت ذلك، لأنها صغيرة على الزواج، حيث لم تبلغ السابعة عشر في حينها، وخلال هذه الفترة تزوج للمرة الثالثة، لكن هذه الزيجة لم تستمر الا شهرًا واحدًا فقط، وكانت من عائلته وبعدها تزوجت السيدة هناء من محسن، وطبعاً غضبت أسرتها وقاطعتها بسبب هذا الزواج، ولم يسامحوها الا بعدما أنجبت ابنتها الوحيدة، ألفت، وقد أسمتها بهذا الاسم لأن الفنان الراحل كان يصور في ذلك الوقت فيلم «أنا والحب»، مع الفنانة شادية وكان اسمها في الفيلم ألفت، وبقيت معه زوجته حتى وفاته.