جولولي | غدير السبتي ترد على مبادرة حياة الفهد للتبرع في أزمة كورونا: تبرعي أنتي أولاً
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

انتقدت الفنانة الكويتية غدير السبتي مطالبة مواطنتها الفنانة حياة الفهد لنجمات السوشيال ميديا “الفاشينيستات”، بالتبرع للكويت في ظل أزمة انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

غدير قالت، خلال لقائها ببرنامج Trending عبر “سكايب”، إنها تحترم الفنانة حياة الفهد كثيراً، لكنها تخالفها الرأي لأنه لا يمكن أن يعلن من تبرع لبلده من خلال منصات السوشيال ميديا.

وأضافت: “أين الحسنة التي سيأخذها؟ هل أنت تبرعت يا أم سوزان؟ وإذا تبرعت.. ليش ما أعلنتِ.. ليش تنتظرين الفاشينيستات وأنت مثلنا الأعلى؟ لو أنت خطيتي هذه الخطوة.. كلنا نخطيها وراك.. كلنا تبرعنا وما نقول”.

وكانت الفنانة الكويتية حياة الفهد قد فتحت النار على نجمات السوشيال ميديا والمشاهير واتهمتهم بالتقاعس عن مساندة بلدهم وعدم التبرع لدعم الخدمات الطبية في مواجهة عدوى فيروس كورونا.

يذكر أن حياة الفهد كانت قد أثارت مؤخرا جدلا واسعا بتصريحاتها ضد الوافدين، والمصابين بفيروس “كورونا” غير الكويتيين، حيث طالبت بطردهم من الكويت والإلقاء بهم في الصحراء، وهو ما عرضها لحملة هجوم عنيفة.

الفنانة الكويتية قالت، في مداخلة هاتفية ببرنامج “أزمة وتعدي” على قناة “ATV”: “لو كان الأمر بيدي لرميت هؤلاء الوافدين في الصحراء”.

حياة الفهد عادت وتراجعت عن تصريحاتها، أنها لم تقصد دولة بعينها، لكنها قصدت تجار الإقامات، الذين يتاجرون بالعمالة ويصبحون عمالة مخالفة بسبب عدم تسديدهم للكفيل.

كما شددت على أنها لم تقصد الأشخاص الذين لديهم وظائف ثابتة ولديهم أسرة ومنزل يعيشون فيه، بل تقصد العمالة المخالفة الذين لا يمتلكون وظائف ثابتة وسيشكلون حملا على الدولة، فالكويت عدد سكانها مليون وعليها 5 مليون وافدين، وترى أن المستشفيات في الكويت لن تتحمل.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 3 + 3

أخبار الرئيسية: