جولولي | واين روني يكشف كواليس «غمزة» رونالدو
  • شمس البارودي
  • كيم كاردشيان
  • عادل إمام
  • أبو بكر عزت
  • هيفاء وهبي
  • أنور إسماعيل
  • إسماعيل ياسين
  • سيرين عبد النور
  • شريهان
  • استيفان روستي
  • سعيد صالح
  • خالد صالح

القاهرة - Gololy

أكد النجم الإنجليزي واين روني، لاعب منتخب إنجلترا السابق، أنه لا يلوم زميله السابق في مانشستر يونايتد، كريستيانو رونالدو، على خلفية “واقعة” طرد نجم “الأسود الثلاثة” خلال مباراته أمام البرتغال في مونديال 2006.

ووفقا لصحيفة “آس” الإسبانية، فقد حصل روني على البطاقة الحمراء بعد تدخله القوي ضد المدافع البرتغالي ريكاردو كارفاليو، خلال مباراة المنتخبين ضمن الدور ربع النهائي لبطولة كأس العالم في ألمانيا 2006.

رونالدو تعرض حينها لانتقادات بعد محاولته التأثير على الحكم لإشهار البطاقة الحمراء في وجه زميله في فريق “الشياطين الحمر” روني، حيث التقطت عدسات الكاميرات النجم البرتغالي وهو يغمز على مقعده بينما كان لاعب المنتخب الإنجليزي يغادر الملعب مطرودا ويشق طريقه عبر النفق.

رونالدو قال، ذهبت إليه بعد ذلك في النفق، شعرت أنه من المهم التحدث إليه والقيام بذلك وجها لوجه، أعطاني نظرة كما لو أنه يريد قول آسف.. قلت إنه ليس لدي مشاكل معك، استمتع ببطولتك وحظا سعيدا، سأراك في غضون أسابيع قليلة، ودعنا نذهب لمحاولة الفوز بالدوري.

روني أكد أنه لم يكن هناك شعور سيء بينهما عندما عادا للتدريب قبل الموسم، ولعبا بكل قوة وهما يواصلان طريق يونايتد للفوز باللقب.

صحيفة “صنداي تايمز” نقلت عن روني قوله: في المباراة الأولى للموسم الجديد هزمنا فولهام 5-1، سجلت هدفين وصنعت له هدفا مما أدى إلى تهدئة كل شيء.. في غرفة تبديل الملابس كنا دائما قريبين جدا، لقد كنا دائما نقوم بمزحة على المدرب أو لاعبين آخرين، وما حدث جعلنا نقترب أكثر من بعضنا البعض على أرض الملعب.

روني اختتم حديثه، بالقول: كانت السنوات الثلاث المقبلة أفضل ما لدينا كشراكة، وجلبنا ثلاثة ألقاب ودوري أبطال أوروبا، كانت بطاقتي الحمراء في ألمانيا نقطة البداية.



عدد التعليقات (0)

الاسم (مطلوب):

ما هو مجموع 9 + 9

السيرة الذاتية:

أخبار الرئيسية: